بلاغ صادر عن المتحدث باسم الاتحاد الوطني الكوردستاني

  2020-03-21 11:10      266 عدد المشاهدات        تعلیق

وجه أمين بابا شيخ المتحدث الرسمي باسم الاتحاد الوطني الكوردستاني يوم الجمعة بلاغا، الى الحزب الديمقراطي الكوردستاني، معربا عن امتعاضه من ايضاح صدر عن مجلس امن اقليم كوردستان خصص قسم كبير منه للهجوم على لاهور شيخ جنكي الرئيس المشترك للاتحاد الوطني الكوردستاني.
فيما يلي نص البلاغ:
الى الحزب الديمقراطي الكوردستاني
ما يدعو الى امتعاضنا العميق، اصدر مجلس امن اقليم كوردستان اليوم 2020/3/20 بيانا، وبدون اية ذريعة، تم تخصيص قسم كبير منه للهجوم على لاهور شيخ جنكي الرئيس المشترك للاتحاد الوطني الكوردستاني. واليوم ايضا اصدر مكتب رئيس حكومة اقليم كوردستان بيانا ضد مؤسسة الحماية والمعلومات، ورد فيه مجددا اسم لاهور شيخ جنكي وجعل من نفسه كطرف ليس محايد.
اننا نعلم جميع الاطراف، ان مؤسسة الحماية والمعلومات جزء من مجلس امن اقليم كوردستان بشكل رسمي، وفي مستهل العام الجاري وبعد المؤتمر الرابع يترأس لاهور شيخ جنكي الرئاسة المشتركة للاتحاد الوطني الكوردستاني، ولم يتبق لديه اية علاقات بالمؤسسات التابعة لمجلس امن الاقليم.. رغم ان هذه التغييرات لا تشكل ذريعة للهجوم على مؤسسة الحماية والمعلومات من قبل آسايس اربيل، ولكن الذي يدعو الى الاستغراب، عدم علم مكتب رئيس حكومة اقليم كوردستان ومجلس امن الاقيم بهذه التغييرات. ترى ما فائدة بث المشاكل بين قيادة الاجهزة الامنية والمعلومات التابعة لحكومة ورئاسة اقليم كوردستان، وكذلك ما يدعو الى التساؤل، ان الحزب الديمقراطي الكوردستاني باي غرض، يدير هكذا خطاب سياسي ضد رئاسة الاتحاد الوطني الكوردستاني، خاصة في هذه الظروف الحساسة والمعقدة التي يحتاج شعبنا فيها اكثر من اي وقت مضى للوفاق والوحدة والتعايش.
ان هذا الشكل من العلاقات السياسية، فيما لو كانت هذه سياسة الحزب الديمقراطي الكوردستاني، استقرار اقليم كوردستان يتجه الى مصير مجهول، وسيصلنا الموقف الجدي حول مصداقية الحزب الديمقراطي الكوردستاني في الشراكة السياسية والمستقبل المشروع ويضع العلاقات الثنائية بيننا امام التساؤل والخطر.

 

المزيد

أحدث أخبار

آراء و مواقف

إعلام جديد

معرض الصور

حالة الطقس

الأكثر قراءة