السفارة الأمريكية فى بغداد تطالب موظفيها بالرحيل من العراق

  2020-03-27 13:50      140 عدد المشاهدات        تعلیق

أكدت السفارة الأميركية في بغداد، إن وزارة الخارجية الولايات المتحدة الأمريكية طلبت من موظفيها في بغداد وأربيل مغادرة العراق نظرا للظروف الأمنية وإجراءات السفر المقيدة نتيجة لوباء كورونا، وذلك بحسب نبأ عاجل بثته فضائية سكاي نيوز.
وفي سياق منفصل قال الرئيس دونالد ترامب خلال مقابلة مع شبكة فوكس نيوز: "انظر، الجميع يعرف أنه فيروس كورونا خرج من الصين، لكننى قررت أنه لا ينبغى لنا أن نجعل منها مشكلة كبيرة أعتقد أننى أبرمت صفقة كبيرة، أعتقد أن الناس يفهمونها."
وأضاف ترامب إنه لم يندم على استخدام الاسم لوصف الفيروس ودافع عن اعتماده السابق له من خلال الإشارة إلى الأمراض المعدية الأخرى تم تسميتها نسبة لمصدرها، قائلا "لقد جاء الفيروس من الصين"
وفقا للتقرير أكد ترامب أيضا أنه بدأ في استخدام "الفيروس الصيني" بعد أن اتهمت وسائل الإعلام الصينية الجنود الأمريكيين بنشر الفيروس، ووصف المؤسسة الإعلامية التى نشرت المعلومات بأنها منصة تمثل جهازًا لابرز الشخصيات فى الحكومة الصينية.
وذكرت شبكة سي إن إن في وقت سابق أن مسؤولًا صينيًا بارزًا روج لنظرية مؤامرة مفادها أن الجيش الأمريكي كان بإمكانه إحضار فيروس كورونا الجديد إلى الصين ولم ينشأ في مدينة ووهان الصينية.
يأتي تغيير ترامب عقب نشره لتدوينة على حسابه بموقع تويتر قائلا ان انتشار فيروس كورونا في الولايات المتحدة ليس خطأ الامريكيين من اصل اسيوي.
 

المزيد

أحدث أخبار

آراء و مواقف

إعلام جديد

معرض الصور

حالة الطقس

الأكثر قراءة