الصحة الاتحادية توضح آلية استيراد لقاح كورونا والتواصل مع فايزر

  2020-12-03 16:39      101 عدد المشاهدات        تعلیق

أصدرت وزارة الصحة الاتحادية، اليوم الخميس، بياناً حول إجراءات الوزارة بخصوص استيراد اللقاح الخاص بفيروس كورونا المسجد.
وقالت الوزارة، في بيان لها، إنه منذ بدء الجائحة وفور إعلان الشركات عن نيتها إنتاج اللقاحات بدأت وزارة الصحة بالتواصل مع هذه الشركات، وعقد الاجتماعات تلو الاجتماعات بشكل مباشر أو من خلال الدائرة التلفزيونية.
وأضافت الوزارة، أنه تم إبرام اتفاقية مع الاتحاد العالمي للقاحات لتأمين كمية من اللقاحات تغطي 20% من سكان العراق.
ونوهت وزارة الصحة، بأنها فاتحت وزارة الخارجية بعدة كتب؛ لإبلاغ سفاراتها في الدول المنتجة للقاح لإعلام الوزارة مراحل إنتاج اللقاح لكي يتسنى التواصل مع الشركات المعنية لتأمين اللقاح للشعب العراقي.
وأكدت الصحة، أن قنوات التواصل ما تزال مفتوحة مع جميع الدول والشركات التي تعمل على تطوير اللقاح وبإشراك اللجان العلمية الاستشارية المختصة بهذا المجال.
التواصل مع شركة فايزر
وأوضحت وزارة الصحة، فيما يخص التواصل مع شركة فايزر، أنه تم عقد عدة اجتماعات معهم بدأت في اجتماع يوم 22 يوليو/ تموز عندما كانت الشركة في مراحل إجراء التجارب.
وقالت وزارة الصحة الاتحادية، إنه تم التوقيع مع الشركة على اتفاقية عدم الإعلان عن المعلومات الخاصة بمراحل الإنتاج وتبعتها عدة اجتماعات في 21 سبتمبر/ أيلول، وفي 1 أكتوبر/ تشرين الأول، و8 نوفمبر/ تشرين الثاني، وكان آخرها في 23 نوفمبر/ تشرين الثاني.
وأشارت الوزارة، إلى دور هيئة المستشارين بالموضوع، مبينة أن الاتفاق كان وضع الشروط للتفاوض معهم وتمت مناقشة الموضوع مع اللجان الاستشارية المختصة وهي اللجنة الاستشارية العليا واللجنة الفنية الاستشارية للقاحات ووضعت الشروط، وتم اعتمادها من قبل اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية في اجتماعها.
وكان من أهم الشروط، بحسب بيان الصحة، هو حصول اللقاح على اعتمادية إحدى المنظمات العالمية ومنظمة الصحة العالمية.
وكشفت الصحة الاتحادية، أنه فور إعلان بريطانيا اعتماد لقاح فايزر، تواصلت الوازرة مباشرةً مع الشركة وطلبت منهم الاجتماع غدًا لبحث آلية تأمين القضايا اللوجستية وتم تحديد الموعد.
وأكدت الوزارة، أنه في نفس الوقت ما زالت متواصلة مع شركة استرازنيكا وشركات صينية، وتنتظر اعتماد أي من اللقاحات من قبل المنظمات العالمية حتى تشرع في التفاوض معهم كما فاتحت وزارتنا وزارة الخارجية بعدة كتب رسمية لإبلاغ سفارات البلاد في الدول المنتجة للقاح لإعلامها مراحل إنتاج اللقاح لكي يتسنى التواصل مع الشركات المعنية لتأمين اللقاح.
وشددت وزارة الصحة، على أنها بذلت جهوداً كبيرة في السيطرة على الوباء وبإمكانياتها المحدودة وفي ظل الظروف القاسية التي يمر بها البلد، والوزارة مستمرة في تقديم الخدمات الصحية في مختلف المستويات واستشهد المئات من منتسبيها بمختلف عناوينهم اثناء تأدية الواجب الوطني في علاج وحماية أبناء البلد العزيز.
واختتمت الوزارة بيانها، بالتأكيد على استمرار استنفار الوزارة كافة جهودها لتأدية واجبها الوطني والإنساني.
 

المزيد

أحدث أخبار

آراء و مواقف

إعلام جديد

معرض الصور

حالة الطقس

الأكثر قراءة