كتلة الاتحاد الوطني في البرلمان العراقي تطالب بتعويض أسر ضحايا الأنفال مادياً ومعنوياً

  2022-04-13 21:38      132 عدد المشاهدات        تعلیق

"في الذكرى السنوية الرابعة والثلاثين لجريمة حملات الانفال سيئة الصيت، نبعث تحياتنا الخالدة لعائلات ضحايا الانفال الكريمة.
ان جريمة حملات الانفال سيئة الصيت وجرائم الإبادة الجماعية التي تمت بموجب قرار المحكمة الجنائية العراقية العليا والقانون والمعاهدات الدولية، أخذ النظام البعثي البائد، في سياق سياسته القائمة على التطهير العرقي ضد الشعب الكردي، 182 ألف شخص بريء من النساء والأطفال والشباب إلى صحاري جنوب العراق، وتم دفنهم أحياء، وتعرض الكثير منهم للتعذيب الوحشي جسديا ونفسيا في الثكنات والسجون. 
في جريمة الأنفال ، تم تدمير أكثر من 5000 قرية، وتم تدمير الزراعة والحيوانات وجميع البنية التحتية في المناطق.
وبعد عملية تحرير العراق، تم العثور على عدد من المقابر الجماعية في الصحاري، وتمت محاكمة عدد من المجرمين، لكن الإجراءات القانونية الخاصة بالجريمة لم تكتمل بعد.
وفي الذكرى ال 34 للإبادة الجماعية في الأنفال، نؤكد على ضرورة القيام بعمل من أجل: 
أولا، سيتم الانتهاء من الإجراءات القانونية الأخرى المتعلقة بقضية الأنفال ومقاضاة ومحاكمة جميع المجرمين الآخرين.
ثانيا: تعويض أسر ضحايا الأنفال الكريمة مادياً ومعنوياً وإعادة بناء المناطق المدمرة.
ثالثا: التعاون بين الحكومة العراقية وحكومة إقليم كردستان لفتح المقابر الجماعية وإعادة الرفات إلى أماكن سكناهم.

تحية لأرواح ضحايا الأنفال الطاهرة والفخر والعزة لذويهم.. 
العار والخزي لمجرمي جرائم الانفال.. 

كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني 
في مجلس النواب العراقي 

 

المزيد

أحدث أخبار

آراء و مواقف

إعلام جديد

معرض الصور

حالة الطقس

الأكثر قراءة