قوباد طالباني: بدء العمل في أكثر من 50 مشروعاً بالسليمانية

  2022-09-04 20:16      204 عدد المشاهدات        تعلیق

طالب نائب رئيس وزراء إقليم كوردستان قوباد طالباني خلال اجتماع مع مديريات محافظة السليمانية، اليوم الأحد، بدخول 55 مشروعا استثماريا حيز التنفيذ خلال مدة محددة، فيما دعا إلى استقالة أي مسؤول عاجز عن تنفيذ مهامه.
ويأتي الاجتماع بعد لقاء جمع طالباني بمستثمري السليمانية في الـ 26 من حزيران الماضي، حيث انتقد المستثمرون وأصحاب رؤوس الأموال سلوك وتعامل مديريات السليمانية معهم.
وأعرب طالباني خلال اجتماع اليوم عن امتعاضه من تباطئ اعمال ومعاملات المستثمرين في الدوائر والمديريات العامة بالسليمانية بالقول” إن “المواطنين يعانون بالأساس من مشاكل وأزمات، لذا ليس من المقبول إثقال كاهلهم وكاهل المستثمرين أكثر”، مضيفا “على أي مدير يقصر في أداء عمله تقديم الاستقالة”.
وأشار طالباني إلى أنه لايسمح بإضعاف الحركة التجارية في السليمانية أكثر، وإجبار المستثمرين على نقل رؤوس أموالهم للخارج، لأن ذلك ألحق ضررا كبيرا بالسليمانية وأضاع على سكان الأخير الآلاف من الوظائف وفرص العمل، مخاطبا الحضور بالقول: حين تقع أوراق مستثمر ما بين أيديكم، تنظرون إليها كأوراق اعتيادية، في حين أن معيشة وقوت المئات مرتطبة بتلك الأوراق الاعتيادية، ولربما تضيع بسبب تقصير مدير ما، المئاتُ من الوظائف وفرص العمل.
ونوه نائب رئيس وزراء إقليم كوردستان في هذا الصدد بـمديريات السليمانية بأن الوضع لم يعد مقبولا، معلنا بوضوح أنه لن نسمح من الآن وصاعدا وبأي شكل كان لأي مدير ومسؤول بالتقصير والإهمال، وأنه تم تشكيل فريق مراقبة يشرف عليه شخصيا.
وطالب طالباني من المديريات كافة بالعمل بعد الاجتماع كفريق واحد لايجاد تنسيق كامل فيما بينها، كي يتمكنوا في غضون أقل من شهر من إعادة العمل في كل المشاريع، مشددا على أنه سيطلع شخصيا على المشاريع ولن يسمح لأي كان ولأي جهة كانت تسلم الرشى والإتاوات.
وفي جانب آخر من الاجتماع أبدى طالباني لسائر المديريات عن دعمه المطلق لهم لاستخدام كامل صلاحياتهم وفق القانون، من أجل تسهيل وتمشية معاملات المستثمرين والمواطنين للشروع في أي عمل خيِّر تخدم المواطنين، وأنه سيدعمهم بكل ما أوتي من قوة وسيواجه أي إشكال أو مشكلة تضعط على المديريات للعمل غير المشروع أو تتدخل في أمورهم.
وقرر نائب رئيس وزراء إقليم كوردستان قوباد طالباني خلال الاجتماع ألاّ يلجأ المستثمر بنفسه للدوائر لتمشية معاملاته، إنما على المديريات إبتكار آلية لذلك أو تكليف الموظفين بمتابعة معاملات المستثمرين في الدوائر الأخرى إن استدعى الأمر ذلك.
وأكد طالباني على ضرورة إعادة تنظيم دوام الموظفين في الدوائر والمؤسسات ومديريات السليمانية، مشيرا إلى أن أنباء امتعاض المواطنين من طريقة تعامل الدوائر والمديريات معهم تصله بشكل يومي.
وأكد طالباني على ضرورة أن تجري المديريات وبأسرع وقت كان متابعات لسبل وآليات تمشية معاملات المواطنين بشكل تضمن تقديم أكبر قدر من التسهيلات لهم، مطالبا من المدراء والموظفين الذين لايقدرون على تنفيذ وتمشية معاملات المواطنين بكل حرص وإخلاص أو عدم الالتزام بمواعيد الدوام الرسمي، بتقديم الاستقالة، لأن هناك مخلصين آخرين بوسعهم خدمة المواطنين بدلا عنهم.
وختم نائب رئيس وزراء إقليم كوردستان قوباد طالباني الاجتماع بالقول: إن مواطني السليمانية مرهَقون وممتعِضون، لذا على أي مدير الإحساس بالمسؤولية ليس لأجل قوباد طالباني بل لأجل هؤلاء المواطنين المرهقين، وخدمة أهل المدينة بإخلاص، مذكِّرا الحضور بعدم اعتبار مناصبهم امتيازات بل أنهم تسنموها لخدمة المواطنين، مؤكدا أن رضا الناس فوق أي اعتبار ولن تذهب بعد ضحية تقصير أي مسؤول.

المزيد

أحدث أخبار

آراء و مواقف

إعلام جديد

معرض الصور

حالة الطقس

الأكثر قراءة