المتحدث باسم الاتحاد الوطني: نستمد قراراتنا من منطلق الشراكة والحفاظ على المصالح العليا للبلد

  2022-10-19 19:18      211 عدد المشاهدات        تعلیق

أكد المتحدث الرسمي باسم الاتحاد الوطني الكوردستاني الدكتور سوران جمال طاهر، أن الاتحاد لديه ثوابت في العمل السياسي على صعيد العراق واقليم كوردستان، وان هذه الثوابت مبنية على اساس ضمان الشراكة وتحقيق العمل المشترك، في معظم القرارت السياسية وعلى صعيد مشاركته في الحكومة العراقية، مشددا على ان الاتحاد يستمد قراراته من منطلق الحفاظ على المصالح العليا للبلاد.



الاتحاد الوطني متمسك بثوابته


وأوضح د.سوران جمال طاهر في تصريح خاص للموقع الرسمي للاتحاد الوطني الكوردستاني PUKMEDIA، أان الاتحاد وبعد مرحلة الانسداد السياسي التي مرت بها العملية السياسية، مر بظروف مختلفة واجه خلالها عقبات وعراقيل سياسية، وقدم عدة مقترحات لعقد حوار وطني شامل، الا انه بالرغم من كل ذلك تمسك بثوابته التي رسخها الرئيس مام جلال للعبور بالبلاد الى بر الامان، وتجاوز الازمات والتحديات السياسية والامنية والاقتصادية والادارية التي يواجهها. 
المتحدث باسم الاتحاد الوطني الكوردستاني قال، ان رئيس الوزراء المكلف وبعد تكليفة بتشكيل الحكومة الجديدة في 13/10/2022، قام مباشرة بزيارة رئيس الاتحاد الوطني بافل جلال طالباني في بغداد وأجرى الجانبان مباحثات حول رؤية وموقف الاتحاد الوطني لآلية تشكيل الحكومة وتلبية استحقاقات شعب كوردستان فيها.



حل المشاكل العالقة بين الاقليم وبغداد وفق الدستور


وحول برامج وخطط الاتحاد الوطني للمرحلة المقبلة قال "في بعض الاحيان ربما تتطلب مقتضيات المرحلة تغيير بعض الاستراتيجيات لتحقيق أهداف تصب في صالح شعب كوردستان والعراق بشكل عام، من خلال تقديم برامج ومقترحات الى الحكومة الجديدة".


واشار د. سوران جمال طاهر، الى أن الاتحاد الوطني قدم خلال لقاءاته واجتماعاته ومباحثاته مع رئيس الوزراء المكلف محمد شياع السوداني، ورقة عمل في إطار مشاركته في تحالف ادارة الدولة لمعالجة المشاكل العالقة بين حكومة الاقليم والحكومة الاتحادية وفقا للدستور العراقي، "ونحن عاكفون على تأمين استحقاقات الكورد وشعوب العراق ككل، أكثر من سعينا للحصول على مكاسب وامتيازات ومناصب في الحكومة المقبلة".


وشدد على أن الاتحاد الوطني أعلن عن دعمه ومساندته لتشكيل حكومة قوية قادرة على تحقيق الديمقراطية وضمان الحريات والعيش الكريم للشعب العراقي بمختلف مكوناته، لافتا الى ان حصة الكورد في الحكومة المقبلة اربع وزارات بضمنها واحدة سيادية، متوقعا ان يحصل الاتحاد على وزارتين من الأربع المخصصة للكورد وبعض الهيئات ووكلاء الوزارات والمدراء العامين في الحكومة المقبلة.



تواجد فعال للاتحاد الوطني في بغداد


وفي معرض رده على سؤال حول تفعيل عمل وتواجد مؤسسات الاتحاد الوطني وخصوصا المكتب السياسي في بغداد، اشار المتحدث باسم الاتحاد، الى أن هناك خططاً وبرامج عديدة ستدخل حيز التنفيذ قريبا، لكي يكون هناك تواجد دائم لاعضاء المكتب السياسي بإشراف الرئيس بافل جلال طالباني، بهدف استثمار العمق السياسي للرئيس مام جلال، وإعادة بناء العلاقات وتوطيدها مع مختلف القوى والاحزاب السياسية، والدفاع عن حقوق شعب كوردستان في العملية السياسية بالعراق.



المزيد

أحدث أخبار

آراء و مواقف

إعلام جديد

معرض الصور

حالة الطقس

الأكثر قراءة